قُرة عُيُون المُوحدين " الصلآة الخآشعة " ..!

    شاطر
    avatar
    з 6 r

    رقم العضويه : 8
    عدد المساهمات : 9
    تاريخ التسجيل : 25/06/2011

    قُرة عُيُون المُوحدين " الصلآة الخآشعة " ..!

    مُساهمة من طرف з 6 r في الأحد يونيو 26, 2011 6:45 pm


    السلام عليكم ورحمه الله وبركآته :


    قآآل الله تعالى { قَدْ أَفْلَحَ الْمُؤْمِنُونَ * الَّذِينَ هُمْ فِي صَلاتِهِمْ خَاشِعُونَ }..



    جميعنآآآ نصلي إلا البعض الذين اختاروا لانفسهم الظلمه والضيق والتعآسه

    السؤال هنا لن يكون /
    هل أنت تصلي ؟
    ولكن سؤالنا الابسط سيكون
    هل صلآآتنا خاشعه ؟!

    وهل نعلم بأن الخشوع ركن من أركآن الصلآه وبدونه لا تقبل الصلآآه ..؟!


    دعونا نستعرض بعضا من الاحآديث :

    يأتي على الناس زمن يصلون وهم لا يصلون !!

    عن أبي هريرة -رضي الله عنه- يقول :
    "إن الرجل ليصلي ستين سنة ولا تقبل منه صلاة ,
    فقيل له : كيف ذلك ؟
    فقال : لا يتم ركوعها ولا سجودها ولا قيامها ولا خشوعها"


    ويقول سيدنا عمر بن الخطاب -رضي الله عنه- :
    "إن الرجل ليشيب في الاسلام ولم يكمل لله ركعة واحدة !!
    قيل : كيف يا أمير المؤمنين ؟ قال : لا يتم ركوعها ولا سجودها !"


    ويقول الإمام أحمد بن حنبل -رحمه الله- :
    "يأتي على الناس زمان يصلون وهم لا يصلون ,
    وإني لأتخوف أن يكون الزمان هو هذا الزمان !!!!!"

    فماذا لو أتيت إلينا يا إمام لتنظر أحوالنا ؟؟؟


    النبي -صلى الله عليه وسلم- يقول : { وجعلت قرة عيني في الصلاة }
    فبالله عليك هل صليت مرة ركعتين فكانتا قرة عينك ؟؟
    وهل اشتقت مرة أن تعود سريعًا إلى البيت كي تصلي ركعتين لله ؟؟
    هل اشتقت إلى الليل كي تخلى فيه مع الله ؟؟؟



    يقول الصحابة : كنا نسمع لجوف النبي -صلى الله عليه وسلم- وهو يصلي وله أزيز كأزيز المرجل من البكاء !!
    وقالوا : لو رأيتم سفيان الثوري يصلي لقلتم : يموت الآن ( من كثرة خشوعه ) !!

    لنقف قليلًا :
    ما حالنا مع الصّلاة ؟
    هل نكتفي بوضع هذه ( ؟ ) كأبلغ تعبير !

    لنتابع ونرى زمن الأوّلين ولنتحسّر على ما مضى من صلواتنا ! ...


    انظر إلى عروة بن الزبير ابن السيدة أسماء أخت السيدة عائشة -رضي الله عنهم -
    أصاب رجله داء الأكلة ( السرطان ) فقيل له : لا بد من قطع قدمك حتى لا ينتشر
    المرض في جسمك كله ! ولهذا لا بد أن تشرب بعض الخمر حتى يغيب وعيك !
    فقال : أيغيب قلبي ولساني عن ذكر الله ؟؟
    والله لا أستعين بمعصية الله على طاعته !
    فقالوا : نسقيك المنقد ( مخدر )
    فقال : لا أحب أن يسلب جزء من أعضائي وأنا نائم
    فقالوا : نأتي بالرجال تمسكك !
    فقال : أنا أعينكم على نفسي ..
    قالوا : لا تطيق !!
    قال : دعوني أصلي فإذا وجدتموني لا أتحرك وقد سكنت جوارحي واستقرت فانظروني حتى أسجد ،
    فإذا سجدت فما عدت في الدنيا , فافعلوا بي ما تشاؤون !!!
    فجاء الطبيب وانتظر, فلما سجد أتى بالمنشار فقطع قدم الرجل ولم يصرخ بل كان
    يقول : . . لا إله إلا الله . .
    رضيت بالله ربًا وبالإسلام دينًا وبمحمد نبيًا ورسولا !
    حتى أغشي عليه ولم يصرخ صرخة , فلما أفاق أتوه بقدمه فنظر إليها وقال :
    أقسم بالله إني لم أمش بك إلى حرام !
    ويعلم الله , كم وقفت عليك بالليل قائمًا لله ..
    فقال له أحد الصحابة : يا عروة . . أبشر . . جزء من جسدك سبقك إلى الجنة
    فقال : والله ما عزاني أحد بأفضل من هذا العزاء !


    وكان الحسن بن علي -رضي الله عنهما- إذا دخل في الصلاة ارتعش واصفرّ لونه ..
    فإذا سئل عن ذلك قال : أتدرون بين يدي من أقوم الآن ؟؟!!

    -سبحان الله- هل وعينا ذلك ؟ بالله عليكم ؟

    لنكمل ..


    كان أبو الحسن سيدنا علي -رضي الله عنه- إذا توضأ ارتجف فإذا سئل عن ذلك قال :
    الآن أحمل الأمانة التي عرضت على السماء والأرض والجبال
    فأبين أن يحملها وأشفقن منها ... وحملتها أنا !


    وسُئل حاتم الأصم -رحمه الله- كيف تخشع في صلاتك ؟
    قال : بأن أقوم فأكبر للصلاة . . وأتخيل الكعبة أمام عيني . .
    والصراط تحت قدمي , والجنة عن يميني والنار عن شمالي ، وملك الموت ورائي ,
    وأن رسول الله يتأمل صلاتي وأظنها آخر صلاة , فأكبر الله بتعظيم وأقرأ وأتدبر وأركع بخضوع ..
    وأسجد بخضوع وأجعل في صلاتي الخوف من الله والرجاء في رحمته ثم أسلم ولا أدري
    أقبلت أم لا ؟؟!

    لا إله إلا الله
    لا حول ولا قوّة إلا بالله
    أين نحن منهم ؟ أين نحن من الخشية والخوف والحرص ؟
    ياربّ ارحمنا برحمتك


    يقول سبحانه وتعالى :
    { ألَمْ يأنِ للذِينَ آمَنُوا أنْ تخْشَعَ قلُوْبُهُمْ لذكْرِ اللهِ }


    يقول ابن مسعود -رضي الله عنه- :
    لم يكن بين إسلامنا وبين نزول هذه الآية إلا أربع سنوات !
    فعاتبنا الله تعالى فبكينا لقلة خشوعنا لمعاتبة الله لنا ..
    فكنا نخرج ونعاتب بعضنا بعضًا نقول :
    ألم تسمع قول الله تعالى :
    { ألمْ يأنِ للذينَ آمَنُوا أن تَخْشَعَ قلوْبُهُمْ ..... } ؟
    فيسقط الرجل منا يبكي على عتاب الله لنا !!!!!

    إذن ، ماذا عنا ؟؟
    هل شعرت أنت أن الله تعالى يعاتبك بهذه الآية ؟؟




    يآآآ الله كم نحن ساهون غافلون منشغولون بملذات الدنيا عن الآخره ..!
    اشغلتنا الدنيآآ ان نؤدي خمس صلوات فقط لله سبحانه وتعالى بدون التفكير في الدنيآ وملذآتهآآ..

    نصلي في دقآآئق معدوده وكأنمآ أحد يطردنآآ..!
    نصلي ونحن نفكر بالدنيآ وكيف سنفعل وماذا سنفعل ...!
    نصلي ونحن لا نعلم ماذا نقول نردد كلمآآت ولا نعلم معنآآآهآآ ...!
    نصلي ولا نستحضر قلوبنآآ لا نخآآف من الله ونحن بين يديه ولا نرجو الله ونحن بين يديه ...!
    لا نستشعر بحب الله ونحن نصلي .....!

    او كمآآ البعض
    لآآ نعلم كيف نصلي لنخشع ؟!


    لعل هذا الوقت يآ أخي ويآآ أخيه وقت التوبه ؟!

    سأذكرك بأن صلآآتك أن صلحت صلح سآآئر عملك وفزت فوزا عظيما

    لذلك علينآ أن نبدأ بإصلاح صلاتنآآ لنصلح ما تبقى من أمور ديننآآ

    وصدق قول النبي – صلى الله عليه وسلم – من حديث أبي هريرة –

    رضي الله عنه - " أول مايحاسب عليه العبد يوم القيامة الصلاة

    فإن صلحت فقد أفلح وأنجح وإن فسدت فقد خاب وخسر "

    صحيح ... وفي رواية أخرى صحيحة عن أنس – رضي الله عنه

    - " أول مايحاسب عليه العبد يوم القيامة الصلاة فإن صلحت

    صلح سائر عمله وإن فسدت فسد سائر عمله "


    علينآآ تذكر بعضآآ من النقآآط لتكون توبتنآآ صآآدقه بإذن الله ونرزق بالخشوع في الصلاه :
    وقبل ذلك أود أن أذكركم بشروط قبول التوبه وشروط قبول العمل :
    شروط قبول التوبة هى :
    1- الاخلاص : أن تكون توبة المذنب خالصة لله ، لا لشئ آخر .
    2- الندم : أن يندم المذنب على مافعل من الذنوب .
    3- الاقلاع : أن يترك المذنب المعصية التى فعلها .
    4- عدم العودة : أن يعزم المسلم على الا يعود الى ذنبه .
    5- الاستغفار : أن يستغفر الله من الذنب الذى فعله فى حق الله .
    6- أداء الحقوق : أن يؤدى حقوق الناس أو يسامحوه .
    7- وقت القبول : أن تكون توبة المذنب فى حياته وقبل حضور موته ، قال صلى الله عليه وسلم : (ان الله يقبل توبة عبده مالم يغرغر ) حسن رواه الترمذى

    وشروط قبول العمل عند الله اربعة :
    1- الايمان بالله وتوحيده ، قال الله تعالى : ( ام الذين آمنوا وعملوا الصالحات كانت لهم جنات الفردوس نزلا ) الكهف 107
    وقال صلى الله عليه وسلم : (قل آمنت بالله ثم استقم )رواه مسلم


    2- الاخلاص : وهو العمل لله من غير رياء ولا سمعة . قال الله تعالى : ( فاعبد الله مخلصا له الدين )الزمر 2
    وقال صلى الله عليه وسلم : ( من قال لااله الا الله مخلصا دخل الجنة ) صحيح رواه البزار وغيره
    ( الرياء والسمعة : أن تعمل عملا ليسمع بك الناس )


    3- الموافقة لما جاء به الرسول صلى الله عليه وسلم ، قال تعالى : ( وما أتاكم الرسول فخذوه ، ومانهاكم عنه فانتهوا ) الحشر 7
    وقال صلى اله عليه وسلم : ( من عمل عملا ليس عليه أمرنا فهو رد) رواه مسلم


    4- أن لاينقض صاحب العمل ايمانه بكفر أو شرك ، بأن يصرف شيئا من العباده لغير الله كدعاء الانبياء والاولياء والاموات والاستعانة بهم ، فقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( الدعاء هو العبادة ) رواه الترمذى وقال حسن صحيح
    قال الله تعالى : (ولا تدع من دون الله مالا ينفعك ولا يضرك ، فانفعلت فانك اذا من الظالمين ) يونس 106
    ( الظالمين : اى المشركين )
    وقال تعالى : (لئن أشركت ليحبطن عملك ولتكونن من الخاسرين ) الزمر65 :


    فلنبدأ بتلك النقآط اللتي تسآعدنآ على الخشوع :


    1-قلما تجتمع الجودة مع السرعة فأعط الصلاة حقها
    ولا تستعجل في آدائها ولا تسرق منها
    فإنما تسرق من خشوعك وإيمانك

    2- التنوع أساس لأن التكرار أول طريق الملل والسهو والغفلة

    فغيّر أذكار الصلاة وتفكّر في معانيها ولا تُكرر نفس الأذكار في كل صلواتك

    3- لا تقرأ بسرعة وتنسى بل اقرأ القليل وتشرّب معانيه
    واعمل به تصل إلى الكثير بإذن الله

    4- قم إلى الصلاة متى سمعت النداء وبكّر إليها لتطرد هم الدنيا
    واعلم أن خشوعك سيكون مكافأتك

    5- اعلم أن هناك أوقات يكون قلبك أكثر استعدادا وقبولا وأطهر
    روحا فالتمس تلك الأوقات واعط قلبك حظه من الصلاة فيها

    6- أطل في الصلاة منفردا ولا تطل إن كنت إماما فهو أقرب
    للإخلاص وصلاة الفرد والنافلة أرجى للخشوع

    7- احفظ أذكار الصلاة المأثورة عن النبي – صلى الله عليه وسلم
    – بأنواعها ورددها لتعيش مع الصلاة وتصلّي كما صلّى

    8- جوف الليل أخشع وأحب للرب وأقرب للرحمة وأبعد عن
    الأشغال وأدنى للإخلاص ويستقبل الله فيه كلام من أحبّه وناجاه

    9- الخشوع من الإيمان والإيمان يزيد وينقص والخشوع يزيد
    وينقص وبقدر عملك الصالح في يوم يكون خشوعك

    10- إذا لم تسع في زيادة خشوعك
    فسيهاجم الشيطان خشوعك الحالي
    ليقل ويتضاءل لتتحول صلاتك إلى عبء ثقيل
    ثم تكسل وتؤخر وقتها والحل أن تعلو لكيلا تهبط وتزيد لكيلا
    تنقص وتتطلع إلى مقام أعلى وأخشع

    11- لا تنشغل في صلاتك بدنياك واقض حاجتك
    قبل دخولك في الصلاة لتصلي بقلب فارغ خاشغ

    12- ادعو الله أن يرزقك لذه الخشوووع في الصلاه

    13- لنقرأ ولنستمع المحاضرات التي تعلمنآآ كيف نصلي ونخشع .وكذلك لنتعلم مانقول في الصلاه وكيف نتلذذ به ؟

    14- لنقرأ أسماء الله الحسنى ولنعي معانيهآآ ولنتعلم من هو الله حتى نحبه اكثر واكثر ونعلم من هو الله الذي سنلاقيه في صلاتنا ..

    15- لنخآطب الله في الصلاه ونتحدث معه ونتكلم معه فالله أقرب الينا من حبل الوريد فأذا استشعرنا أننا نخاطب الله فسنحسن مقابلته .

    16- لنرى أنعم الله علينا ولنعلم بأن الله يستحق منا الشكر ويستحق منا أن نعبده حق العبآده فهو من يسترنا ونحن نذنب وهو من يعفو عنا ونحن نصر على المعاصي وهو من يمهلنا ونحن نهمل في عبآداتنا

    17- تأمل في مخلوقات الله لترى أعاجيب خلق الله سبحانه وتعالى وتشتاق أكثر لجنانه وتفعل كل مايقربك لها...

    18-اخلص النيه لله -عزوجل - واعلم بأن لكل أمرى مانوى ..
    19- انتظر الصلاه من قبل ان تقام واشتاق للقيآآ الله فأن اشتقت للقيآ الله فسيشآق الله للقيآآك..
    20- لنردد مع المؤذن ونستشعر مايقوله ونفهم ما نردد فهذا سيضآعف صصلوآتنا ويزيد من أجورنا بإذن الله .

    وَ

    لاتنسى أنك ستكون قدوه لاهلك ولكل من سيراك تصلي بخشوع
    وان الله كمآ هو غفور رحيم هو كذلك سبحآنه شديد العقآآب ..


    أحبتي أطلت عليكم الحديث ولكني أريد التغيير وأعلم والله أن الكثييييييييييييير منكم يريده
    فتابعوني هنآآآ ..
    فسيكون لي معكم وقفآآت تزيد خشوعنآآ وتعملنآ أكثر عن الصلاه بإذن الله

    ان غيرت في أنفسكم ولو شيئآ بسيطا ممآ ذكرت فلا تنسوني من الدعآآء وشجعوني لاكمل مآآبدأت ..
    لكم ودي ..

    flower
    avatar
    a 7 s a s ~

    رقم العضويه : 5
    عدد المساهمات : 20
    تاريخ التسجيل : 23/06/2011
    تاريخ الميلاد : 22/04/1995
    انثى
    العمر : 23

    رد: قُرة عُيُون المُوحدين " الصلآة الخآشعة " ..!

    مُساهمة من طرف a 7 s a s ~ في الخميس يوليو 07, 2011 9:45 am

    الصلاة عماد الدين ، من أقامها فقد أقام الدين كله ،
    ومن هدمهآ فقد هدم الدين كله ..
    الله يزيد قلوبنآ خشوع وتضرع بين يديه
    ربي يجزآك الجنه ويجعله بـ ميزآن اعمآلك
    أكملي يَ رآئعه . .
    avatar
    з 6 r

    رقم العضويه : 8
    عدد المساهمات : 9
    تاريخ التسجيل : 25/06/2011

    رد: قُرة عُيُون المُوحدين " الصلآة الخآشعة " ..!

    مُساهمة من طرف з 6 r في الجمعة يوليو 08, 2011 5:33 am


    الصلاة عماد الدين ، من أقامها فقد أقام الدين كله ،
    ومن هدمهآ فقد هدم الدين كله ..
    الله يزيد قلوبنآ خشوع وتضرع بين يديه
    ربي يجزآك الجنه ويجعله بـ ميزآن اعمآلك
    أكملي يَ رآئعه . .



    آمييين ي رب
    وجزآك بمثله
    ل / روحك (f)
    avatar
    مـجـافـي

    رقم العضويه : 3
    عدد المساهمات : 310
    تاريخ التسجيل : 22/06/2011
    mms :
    ذكر

    رد: قُرة عُيُون المُوحدين " الصلآة الخآشعة " ..!

    مُساهمة من طرف مـجـافـي في الجمعة يوليو 08, 2011 10:22 am

    ربي يجزآك الجنه ويجعله بـ ميزآن اعمآلك










    ..











    avatar
    Đяξάм✿

    رقم العضويه : 1
    عدد المساهمات : 320
    تاريخ التسجيل : 22/06/2011
    mms :

    رد: قُرة عُيُون المُوحدين " الصلآة الخآشعة " ..!

    مُساهمة من طرف Đяξάм✿ في الجمعة يوليو 08, 2011 2:01 pm





    رائع هو طرك , تذكيرك , نصحك
    جعلنا الله واياك من التوابين الخاشعين

    بوركت يمناك
    وجعلك الله تاج على جبين هذه الامه


      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء نوفمبر 21, 2018 12:53 pm